صناعات يدويةمنسوجات وملابس

5 خطوات للطباعة على الملابس يدويًّا

يُفضل الكثير من الأشخاص طباعة الصور التي يفضلونها على ملابسهم، ولكن لا يمكن إدخال قطعة الملابس بشكل مباشر إلى الطابعة لأن هذا يؤدي إلى تلف الطابعة وتلف قطعة الملابس، كما أن بعض الأشخاص العاملين يفضلون ارتداء تنسيق معين في المناسبات الخاصة للشركة، ويصعب العثور على هذا التنسيق في المحال التجارية، وبالتالي يلجؤون إلى الطباعة على الملابس يدويًّا، وفي هذا المقال سوف نستعرض خطوات الطباعة على الملابس بما في ذلك كيفية اختيار القماش المناسب، وكيفية اختيار التنسيق المناسب أيضًا.

1- اختيار التصميم

تعد هذه أولى الخطوات في عملية الطباعة على الملابس وأهمها؛ إذ يجب اختيار التصميم الذي يريد الشخص أن يعبر عنه، أو يناسب علامة تجارية معينة، أو صورة مميزة، أو شعار، وهذا يختلف باختلاف الغاية من الطباعة على الملابس سواء أكانت للعمل، أم لمشروع شخصي، أم لاحتفال معين، لذا من الضروري جدًّا اختيار التصميم المناسب بهدوء وتروٍّ دون استعجال؛ إذ إنه من غير الممكن طباعة تصميم وتغييره بعد الانتهاء من الطباعة؛ لأن عملية الطباعة تأخذ وقتًا وجهدًا كبيرًا، كما يجب الانتباه إلى تناسق الألوان في اختيار التنسيق فلا يمكن اختيار تصميم داكن اللون على ملابس داكنة اللون، ويجب اختيار التصميم المناسب تبعًاً لنوع الملابس؛ فمثلًا ملابس العمل لها تصميم مختلف عن ملابس الرياضة، ومختلف عن الملابس المصممة لاحتفال وهكذا، ويمكن الاستعانة ببعض المختصين في مجال التصميم لاختيار التصميم المناسب.

2- تحديد الكمية والميزانية

يجب تحديد عدد قطع الملابس المراد الطباعة عليها، والتكلفة التي يمكن دفعها للطباعة قبل البدء، كما يجب تحديد حجم الملابس؛ لأن الطباعة على ملابس ذات حجم كبير لها تكلفة أكبر، وهذه الخطوة مهمة جدًّا فلا يمكن البدء بعملية الطباعة، وبعد ذلك إيقافها لعدم توفر الميزانية لذلك، ومن الجدير بالذكر أن أسعار الطباعة على الملابس تختلف باختلاف تقنية الطباعة المتبعة، وجودة القمصان أيضًا لذا يجب أخذ كل هذه الأمور بعين الاعتبار قبل البدء.

3- اختيار طريقة الطباعة

توجد عدة طرق للطباعة على الملابس، وهي تختلف باختلاف التكلفة، والتصميم المطلوب، والوقت، والمواد اللازمة، وفيما يلي بيان لهذه الطرق، مع تفصيل لإيجابيات وسلبيات كل منها:

الطباعة باستخدام الشاشة

في هذه الطريقة نحتاج شاشة خاصة لطباعة كل رسمة، وكلما كان التصميم أكثر تعقيدًا، وفيه الكثير من الألوان زاد عدد الشاشات؛ إذ إنه لا يمكن طباعة أكثر من لون في كل مرة، وهذا يعني أنه يجب توفير شاشة جديدة لكل لون، وبالتالي فإن لهذه الطريقة إيجابيات وسلبيات بيانها كالآتي:

  • الإيجابيات: تعد هذه الطريقة رخيصة، وعالية الجودة، ومثالية للطلبات الكبيرة.
  • السلبيات: نحتاج إلى شاشة لكل لون أو تصميم لذلك تعد التصاميم الملونة باهظة الثمن في هذه الطريقة.

الطباعة باستخدام ملصقات الفينيل

تعد هذه الطريقة سهلة التطبيق؛ إذ تبدأ باختيار التصميم المناسب على الكمبيوتر ثم طباعته على ورق الفينيل الذي يمكن شراؤه من المكتبات، أو المحال التجارية المختصة بالتصميم، وبعد ذلك يلصق التصميم على الملابس، ولهذه الطريقة إيجابيات وسلبيات بيانها كالآتي:

  • الإيجابيات: تُظهر هذه الطريقة الألوان بشكل أفضل، وأكثر إشراقًا.
  • السلبيات: الطباعة بالألوان تحتاج إلى تكلفة عالية كما هو الحال في الطباعة باستخدام الشاشة لذلك لا تعد خيارًا مناسبًا للطلبات الكبيرة.

الطباعة المباشرة على الملابس

تعد الطباعة المباشرة على الملابس المعروفة ب (DTG) من الطرق الحديثة المستخدمة حاليًّا في الطباعة على الملابس، وفيها يُنفَث الحبر على الملابس بالطريقة نفسها لنفث الحبر على الورق، ولكن باستخدام القماش بدلًا من الورق، ولهذه الطريقة إيجابيات وسلبيات بيانها كالآتي:

  • الإيجابيات: يمكن من خلال هذه الطريقة طباعة تصميمات معقدة، وعالية الدقة، وفيها الكثير من الألوان، بعكس الطريقتين السابقتين.
  • السلبيات: لا يمكن من خلال هذه الطريقة الطباعة على الملابس الداكنة، كما أن هذه الطريقة تعمل بفاعلية أكبر للطباعة على عدد قليل من الملابس.

4- اختيار الطابعة

بعد اختيار التصميم، وطريقة الطباعة، وتحديد الميزانية فإنه يجب اختيار الطابعة المناسبة، وعند اختيار الطابعة تجب مراعاة الأمور الآتية:

  • الوقت الذي تحتاجه الطابعة خلال عملية الطباعة على الملابس؛ إذ إن عامل الوقت يعد من أهم الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار.
  • تكلفة الطابعة، فيجب اختيار الطابعة بما يتناسب مع الميزانية المحددة.
  • الألوان المتوافرة في الطابعة، ومدى دقة التصاميم التي تنتجها هذه الطابعة.
  • الأحجام التي يمكن للطابعة أن تتحملها، ويعد هذا من الأمور الضرورية فبعض الطابعات لا يمكن أن تعمل على الملابس كبيرة الحجم.

5- اختيار القماش المناسب للطباعة عليه

تعد هذه الخطوة ضرورية جدًّا فيجب عند الطباعة على الملابس اختيار القماش المناسب، وتوجد عدة أمور تجب مراعاتها:

  • يجب أن يكون القماش مريحًا وسهل الارتداء ويمكن غسله بسهولة دون أن يتلف مثل الأقمشة المكونة من القطن 100%، أو الأقمشة التي تتكون من 50% بوليستير و50% قطن؛ إذ إن هذا النوع أرخص ثمنًا من الأقمشة التي تتكون من القطن بنسبة 100%.
  • يجب أن يتطابق التصميم مع نوع الملابس المراد الطباعة عليها، والهدف من الطباعة فلا يمكن مثلًا طباعة تصميم للعمل على تيشيرت لملابس رياضية، ولا يمكن طباعة تصميم رياضي على قمصان العمل إذ يجب أن يكون التصميم أكثر رسمية.

المصدر
www.instructables.comthegraphicsfairy.com99designs.com
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق