تقنية وإنترنتصيانة وإصلاح

أشهر أعطال الكمبيوتر ونصائح للتعامل معها

تحدث في الكمبيوتر أعطال متعددة قد يرجع سببها إلى برمجية معينة أو إلى مشكلة في جزء من هيكله الخارجي، والتي تتداخل مع بعضها لتجعل الكمبيوتر غير صالح للاستخدام، وفي هذا المقال سنعرض أشهر المشكلات العامة والمختلفة التي تصيب الكمبيوتر، وطرق إصلاحها بشكل بسيط يمكن تنفيذه باتباع التعليمات.

نصائح لإصلاح الكمبيوتر

تتبع النصائح التالية عند حل أي مشكلة يواجهها الكمبيوتر لإصلاحه بطريقة فعالة:

  1. كتابة الخطوات التي اتبعها الفرد عند إصلاح مشكلة معينة؛ وذلك لتجنب تكرار الحلول والأخطاء وتسهيل استشارة المختصين عند العجز عن حل المشكلة.
  2. تسجيل رسالة التنبيه التي تظهر على شاشة الكمبيوتر وتشير إلى عطل محدد؛ وذلك ليكون السؤال أو البحث عن العطل المطلوب أكثر وضوحًا.
  3. التأكد من توصيل جميع أسلاك وأطراف أجزاء الكمبيوتر؛ لأنها قد تكون مسؤولة عن عدم قدرة أجزائه على البدء بالعمل.
  4. إعادة تشغيل الحاسوب لأنه سيعمل على إصلاح الأعطال البسيطة.
  5. الاستعانة بالمجموعات المختصة بإصلاح أعطال إصدار معين من الحواسيب للسؤال عن المشكلة قبل البحث عنها في الإنترنت، لأنها مكان يجمع المختصين بهذه الحواسيب.
  6. استخدام الإنترنت في البحث عن المشكلة بطريقة فعالة؛ من خلال كتابة رسالة التنبيه التي ظهرت على الشاشة وإضافة أكبر قدر من التفاصيل عنها للوصول إلى الحل المناسب.

حلول مشكلات الكمبيوتر المختلفة

تنقسم أعطال الحواسيب إلى ثلاثة أنواع رئيسية؛ أعطال برمجية، أو في المعدات، أو في توصيل الإنترنت، وفيما يلي تفصيل لهذه المشكلات وحلولها:

أعطال المعدات وحلولها

1. انطفاء الحاسوب فجأة

يرجع سبب هذا العطل إلى ارتفاع حرارة الحاسوب، لذلك ينصح بتركيب مروحة خارجية لتبريد الأجزاء وحمايتها من الحرارة الزائدة.

2. إصدار اللوحة الأم لصفير بشكل معين

يشير صفير لوحة الأم بعدد معين من التصفيرات إلى مشكلة محددة فيها، لذلك ينبغي تفقد دليل تشغيل الحاسوب لمعرفة المشكلة التي تشير إليها الأصوات.

3. عدم وصول الكهرباء إلى الحاسوب

يرجع سبب هذه المشكلة إلى انفصال الكهرباء عن المنزل، أو وجود مشكلة في سلك الحاسوب أو في البطارية أو في وحدة تزويد الطاقة، وفي هذه الحالة يمكن تبديل كل جزء من هذه الأجزاء بالترتيب، ثم التأكد من زوال المشكلة أو بقائها، وذلك بهدف توفير التكلفة؛ إذ إن مزود الطاقة مرتفع الثمن مقارنة بالأسلاك والبطارية.

4. عدم قدرة أحد أجزاء الحاسوب على العمل

قد تتوقف لوحة المفاتيح أو الشاشة أو الطابعة عن العمل، ويمكن التأكد من صلاحيتها من خلال توصيلها بمنفذ USB آخر أو في جهاز حاسوب آخر لمعرفة مصدر المشكلة.

5. الحاجة إلى تجديد برامج التشغيل (Driver)

تحتاج المشغلات البرمجية الخاصة بالأجزاء إلى تجديد وإعادة نسخ لإصلاح أعطالها بشكل تلقائي، ويمكن إيجاد هذه المشغلات على المواقع الإلكترونية الخاصة بالشركة المصنعة.

6. العودة إلى استخدام برامج التشغيل الأقدم

تجدد بعض الحواسيب برامج التشغيل تلقائيًّا، وهذا قد يكون سببًا في حصول أعطال فيها، ويمكن إعادة البرنامج القديم من خلال الذهاب إلى برمجية مدير الأجهزة (Device Manager) والضغط على زر الفأرة الأيمن فوق الجزء المطلوب والذهاب إلى تبويب برنامج التشغيل (Driver).

7. الحاجة إلى محو برنامج التشغيل وإعادة نسخه 

قد لا ينجح الحلان السابقان في إصلاح مشكلة برنامج تشغيل خاص بجزء معين، لذلك قد يحتاج الفرد إلى محو برنامج التشغيل من الحاسوب وإعادة توصيل الجزء مرة أخرى ليبدأ الحاسوب بعملية نسخ برنامج التشغيل من البداية.

8. إغلاق البرمجيات فجأة

تشير هذه المشكلة إلى حصول عطل بالذاكرة، لذلك ينبغي إجراء اختبار لها والتأكد من خلوها من الأعطال.

9. مشكلة في القرص الصلب

تحتوي الأقراص الصلبة الحديثة على تقنية توصيل معلومات عن حالته وصحته إلى نظام تشغيل الحاسوب، والتي تدعي بـ (SMART)، لذلك ينصح باستخدام البرمجيات القادرة على قراءة هذه المعلومات للتأكد من خلو القرص الصلب من المشكلات.

10. مشكلة في الشاشة

قد يرجع سبب مشكلة الشاشة إلى الشاشة نفسها أو مشكلة في سلك توصيلها أو في بطاقتها (Graphic Card)، لذلك ينبغي التأكد من صلاحية كل جزء منها لتبديل التالف.

مشكلات البرمجيات وحلولها

تتعدد الحلول البرمجية التي تساعد في حل المشكلات البرمجية، وهي كالتالي:

1. استعادة النظام (System Restore)

يحتوي نظام التشغيل على تقنية تعمل على حفظ النظام بآخر نسخة له قبل إجراء تعديلات في البرامج، والتي تدعى بعملية استعادة النظام، ويمكن استخدام هذه الطريقة للعودة إلى نظام خالٍ من الأعطال دون التأثير بالملفات الشخصية.

2. استخدام الوضع الآمن (Safe Mode)

يستخدم الوضع الآمن لإجراء إصلاحات ومحو البرمجيات على النسخة المبسطة الأساسية لنظام التشغيل، مما يسهل إصلاح الأعطال عند عدم القدرة على تشغيل النظام بوضعه الطبيعي، ويمكن الوصول له من خلال الضغط على مفتاح (F8) في أثناء بدء تشغيل الحاسوب واختيار الوضع الآمن عندها.

3. إجراء مسح باستخدام البرمجيات المضادة للفيروسات

تدخل إلى الحواسيب الكثير من البرمجيات المتطفلة التي تؤثر في عمله برامجه وأجزائه، فقد يسبب وجودها بطئًا غير مبرر عند استعماله أو انطفائه فجأة، لذلك ينبغي استخدام برمجيات مضادة للفيروسات لمعرفة وجودها والتخلص منها.

4. وجود برمجيات تعمل في خلفية النظام

تسبب بعض البرمجيات غير الضرورية بطئًا في الحواسيب بسبب احتلالها مساحة كبيرة من ذاكرة القراءة العشوائية (RAM)، وأخذ وقت من المعالج (CPU)، لذلك ينبغي إطفاؤها بشكل إجباري، وذلك من خلال الضغط على زر الفأرة الأيمن فوق شريط المهام واختيار خيار مدير المهام (Task Manager)، والذهاب إلى تبويب العمليات والخدمات (Processes and Services)، والبحث عن المهام في شبكة الإنترنت لمعرفة العمليات غير الضرورية وإطفائها.

5. تجديد برامج التشغيل الخاصة بخدمات الحاسوب 

يعمل تجديد برامج التشغيل على إصلاح أعطال كثيرة تصيب برمجية معينة، وينبغي الانتباه إلى البرامج الإضافية (Plug-in) التي قد تعترض عمليات البرامج، كما ينبغي التخلص منها ومحوها.

6. محو الملفات المؤقتة

تخزن العديد من البرامج ملفات مؤقتة على الحاسوب، وتتعطل وظيفة تلك الملفات مع مرور الزمن، لذلك ينبغي استخدام برمجيات مخصصة للتخلص منها.

7. تأثير البرمجيات الأمنية على البرامج الأخرى

تساهم بعض البرمجيات الأمنية في اعتراض وظيفة البرامج الأخرى على الحاسوب، لذلك ينصح بتعطيلها تعطيلًا مؤقتًا عند تشغيل البرامج التي تتأثر بها.

المصدر
gcfglobalcnet
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق