ترتيب وتنظيف

قواعد تساعد في ترتيب البيت

تساعد بعض النصائح في تبسيط عملية ترتيب البيت، ومن الأفضل دائمًا أن نبدأ بترتيب مساحات التخزين الخاصة بنا؛ لأن ذلك سيمكّننا من الحصول على مساحة تخزين أكبر، وذلك عن طريق التخلُّص من الأشياء التي لم نعد بحاجة إليها قبل البدء بترتيب باقي المنزل لأننا سنحتاج إلى مساحة تخزين عند ترتيب المنزل؛ وذلك لوضع الأغراض التي نحتاج تخزينها، وسنعرض في هذا المقال بعض القواعد لترتيب البيت.

1. تنظيف المكان المراد ترتيبه

تتمثل الخطوة الأولى في عملية التنظيم بالتأكد من أن مساحات التخزين الخاصة بالبيت نظيفة وخالية من الفوضى؛ وذلك حتى تتمكن تلك الأماكن من استيعاب الأشياء المتناثرة حول المناطق المختلفة من المنزل، ويمكن استخدام بعض العناصر التنظيمية التي تساعد في ذلك، مثل منظم الخزانة أو صناديق التخزين، إذ إنها تساعد في تخصيص مكان يسهل الوصول إليه لكل عنصر من العناصر، كما أن تنظيف المساحة المراد ترتيبها يساعد على رؤية ما لدينا من أغراض، وتقييم احتياجات للتخزين كل عنصر موجود، بالإضافة إلى تحقيق أقصى استفادة من المساحة.

2. وضع العناصر المتشابهة معًا

يجب فصل الأشياء المراد ترتيبها ضمن مجموعات من حيث تشابهها مع بعضها، وذلك بوضع توابل المطبخ مع بعضها، والمعلبات مع بعضها في مكان واحد، وكل المواد الخاصة بالخبز مع بعضها أيضًا، فعند تقسيم كل شيء يصبح من السهل معرفة مكان أي عنصر، وبالتالي من السهل الوصول إليه، أو ملاحظة نفاده.

3. تخزين الأشياء المتشابهة معًا

ويكون ذلك بأخذ الأشياء المصنفة والمتشابهة والبحث عن طريقة لتخزين كل فئة منها بدقة، وبطريقة يسهل الوصول إليها، ويمكننا في هذه الخطوة استخدام صناديق من البيت وتزيينها بشكل جميل لتخزين الأشياء معًا.

4. عنونة الأغراض لتسهيل الوصول إليها

لا تساعد عنونة الأشياء على تحديد مكان الغرض بسرعة فحسب، بل إنها تمنح العناصر شكلًا جميلًا أيضًا، وتوجد عدة طرق لعنونة الأغراضح مثل طباعة الملصقات على الكومبيوتر ثم طباعتها وقصها ولصقها، أو استخدام خط اليد للكتابة على الملصقات.

5. إعادة ملء المساحة

بمجرد فصل كل شيء ووضعه في صناديق وعنونته، يكون الوقت قد حان لبدء إعادة الأشياء إلى مكانها، ويجب البدء بالأشياء التي نستخدمها كثيرًا ووضعها في مكان يسهل الوصول إليه، ثم ملء الفراغات الأخرى حتى يصبح كل شيء في مكانه.

من الضروري الحفاظ على القاعدة الذهبية في التنظيم، وهي تتمحور حول توافق الأشياء المراد تخزينها مع مساحة التخزين الموجودة.

6. تدريب أفراد العائلة على إعادة كل شيء إلى مكانه

بمجرد تنظيم وترتيب كل شيء وإعادته إلى مكانه، فإن الطريقة الوحيدة التي ستبقي كل شيء في مكانه هي تعويد أفراد العائلة على إعادة الأشياء إلى مكانها بمجرد الانتهاء من استخدامها، ويكون ذلك بالتعليم التدريجي للأفراد، وإشراكهم في الترتيب.

7. ترتيب الأماكن الشخصية

إن الأماكن الشخصية بما في ذلك غرف النوم والخزائن والمكاتب المنزلية، يمكن أن تأخذ بعض الجهد والوقت للتنظيم؛ لأنها غالبًا ما تتضمن ترتيب العديد من الأشياء، على سبيل المثال عند تنظيم خزانة الملابس يجب فرز الملابس إلى ملابس نريدها، وملابس لا نريدها، وذلك للتخلُّص من الملابس التي لا نريدها، أما المكتب فقد يكون مليئًا بالعديد من الملفات الورقية التي يجب فرزها ووضع المهم منها في ملف والاحتفاظ به، والتخلُّص من الأوراق غير المهمة، وعند الحديث عن ترتيب الأماكن الشخصية من الضروري معرفة أن الشخص نفسه هو أفضل من يمكنه اتخاذ قرارات بشأن كيفية تنظيم الأماكن الشخصية، إذ يجب عمل نظام يناسب أسلوب حياة كل شخص؛ على سبيل المثال قد يفضل أحد تنظيم خزانة الملابس حسب نوع الملابس، وذلك بترتيب القمصان معًا والبناطيل معًا، وقد يرغب آخر بفرز الملابس حسب اللون، أو حسب الملابس الأكثر ارتداءً، وتكمن أهمية ترتيب الشخص نفسه للأماكن الشخصية في أنها تسهل الوصول إلى كل عنصر بما يتناسب مع حاجات كل شخص.

8. ترتيب المساحات الصغيرة

تشمل المساحات الضغيرة غرفة الضيوف وغرفة الغسيل، وإذا لم تكن تلك المساحات منظمة فإن البيت سوف يكون فوضويًّا للغاية، بينما وجود غرفة ضيوف مرتبة يجعل المنزل دائمًا مهيأ لاستقبال الضيوف في أي وقت، كما أن وجود خزانة ملابس منسقة ومرتبة يسهّل علينا العثور على الملابس التي نريدها، وأيضًا يمكن لغرفة الغسيل المنظمة أن تجعل غسيل الملابس أكثر متعة عندما يكون كل ما نحتاجه في متناول اليد.

9. شراء الأشياء التي نحتاجها فقط

يجب جعل هذه القاعدة أساسية في الحياة، وهي تتمثل بعدم شراء أي شي لسنا بحاجة إليه في المنزل؛ وذلك لتقليل الفوضى في المنزل، وفيما يتعلق بهذا الشأن من الضروري الانتباه إلى عدم الانجذاب إلى العروض والتنزيلات مهما كانت مغرية.

10. أخذ 3 دقائق كل يوم للترتيب

لا توجد طريقة ترتيب فعالة في العالم دون متابعة يومية لها، وللمتابعة الدائمة للترتيب من الضروري مشاركة جميع أفراد العائلة في التنظيف والترتيب، مثلًا قبل الجلوس لمشاهدة التلفاز أو الاسترخاء يجب التجول في البيت وترتيب كل شيء استُخدِم خلال اليوم، كما يجب عدم ترك هذه المهمة إلى قبل النوم مباشرة عندما نكون متعبين للغاية ولا يمكننا التحرك.

11. ترتيب الأماكن المشتركة بين أفراد المنزل

يجب التعاون بين جميع أفراد الأسرة لتحديد الأماكن التي يجب وضع الأشياء المشتركة فيها؛ حتى يعرفوا جميعهم مكان كل شيء ويعيدوه إلى المكان المناسب، وفي حال وجود أطفال في المنزل تجب مشاركتهم في اختيار مساحة لتخزين ألعابهم، وقد يتسبب ذلك في شعورهم بالمسؤولية وتعليمهم على النظام.

المصدر
justagirlandherblog.comwww.thespruce.comwww.additudemag.com
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق