أجهزة منزلية أخرى

الفرق بين الهاند بلندر والكيتشن ماشين

يستخدم الكيتشن ماشين (محضرة الطعام) والهاند بلندر (الخلاط اليدوي) في خلط أنواع الطعام ودمجها مع بعضها، وتشترك في بعض مهامها وتتميز عن بعضها في أخرى، وتكمن أهمية استخدام هذه الأدوات المطبخية في أنها تسهل الطهي وتسرعه، وفي هذا المقال سنطرح الفرق بين الآلتين.

الكيتشن ماشين (محضرة الطعام)

ويطلق عليه اسم خلاط الطعام أو آلة الطبخ، ويستخدم عادة لصنع خليط المخبوزات، وتتكون هذه الآلة من وعاء خلط كبير وأجزاء طرفية متنوعة لتصبح قادرةً على صنع كميات كبيرة من أي خليط، وتكمن الوظيفة الأساسية للكيتشن ماشين في عجن الأطعمة وخلط السوائل وخفقها، أما بالنسبة لوظيفتها الثانوية فهي تقطيع الخضار وفرمها وبشرها، وصنع الصلصات والعصائر الثقيلة والخفيفة والمثلجات، إلى جانب فرم اللحوم وصنع عجائن المعكرونة عند استخدام الملحقات المخصصة لذلك، ويوفر هذا الخلاط العديد من المميزات، وهي كالتالي:

  1. القدرة على خلط الطعام خلطًا فعّالًا وقويًّا دون بذل جهد وبكميات كبيرة وبوقت قليل؛ وذلك بفضل محركها القوي، وتجدر الإشارة إلى أن ربة المنزل لا تحتاج إلى الإمساك بها في أثناء عملها.
  2. القدرة على إضافة مكونات الخليط إلى وعاء الخلط دون إيقافه عن العمل، مما يساعد في تسهيل عملية الخلط.
  3. وجود ملحقات متعددة لمعظم الحاجات.

عيوب استخدام الكيتشن ماشين

توجد بعض العيوب والسلبيات المترتبة على استخدام الكيتشن ماشين وفيما يأتي عرض لأبرزها:

  1. استخدامه الأساسي ينحصر في صنع خليط المخبوزات.
  2. الحجم الكبير الذي يشكل صعوبة في تخزينه.
  3. التكلفة المرتفعة مقارنة بالخلاط اليدوي
  4. عدم القدرة على صنع مهروس الخضار بالقوام المرغوب به.
  5. عدم القدرة على استخدامه مع كميات قليلة من الطعام.

خصائص الكيتشن ماشين

ينبغي الانتباه إلى الخصائص التالية عند اختيار الخلاط وذلك وفق احتياجات الفرد، وفيما يأتي تفصيل لذلك:

1- القوة الكهربائية

تقاس قوة الأجهزة الكهربائية بوحدة الواط، وهي تمثّل مقدار الطاقة الكهربائية التي يسحبها الخلاط من القابس الكهربائي، لذلك ينصح باختيار خلاط يتميز بمحرك ومسننات ذات جودة عالية وبقوة كهربائية قليلة، مع تجنب اختيار خلاط أقل تكلفة وجودة وبقوة كهربائية أعلى.

2- اتجاه دوران رأس الخلاط

تعد أفضل حركة لرأس الخلاط هي أن يكون محور الرأس يدور بشكل معاكس لملحق الخلط؛ وذلك لضمان وصوله إلى جميع أجزاء وعاء الخلط، وبالتالي دمج المكونات دون الحاجة لإزالة ما يلتصق بالوعاء يدويًّا.

3- نوع المسننات

تستخدم الخلاطات المختلفة مسننات بلاستيكية مصنوعة من النايلون والتي تكون أكثر هدوءًا من المسننات المعدنية، وينصح باختيار الخلاطات ذات المسننات المصنوعة من الفولاذ أوالنحاس لأنها أعلى جودة، وعادة ما تكون هذه الخلاطات قادرة على حماية نفسها من التلف كليًّا عندما تكون الحمولة زائدة عليها.

4- ابتداء الدوران

ينصح بالانتباه إلى سرعة الدوران الابتدائية بأن تكون بطيئة لعدة ثوانٍ في البداية لمنع تطاير المكونات الموجودة في وعاء الخلط.

5- السرعات 

ينصح باختيار الخلاطات التي تتميز بخيارات سرعة كثيرة، لتغييرها وفق الحاجة، والتي يتميز بعضها بستة أو سبعة خيارات للسرعة.

6- الألوان

تتعدد الألوان المتوفرة من الكيتشن ماشين أو محضرة الطعام لتناسب الأذواق المختلفة.

7- الوزن

يعتمد اختيار وزن محضرة الطعام أو سعة وعائها على احتياجات ربة المنزل، لذلك ينصح باختيار محضرة بوزن 9 كيلوغرامات تقريبًا عند صنع عجين الخبز الثقيل، وتوجد خيارات لخلاطات خفيفة الوزن دون التخلي عن جودة المحرك.

8- طريقة تثبيت وعاء الخلط

تتوفر محضرات الطعام بإصدارين لإزالة وعاء الخلط؛ الإصدار الأول يكون بإمالة رأس الخلاط، والذي يعمل من خلال رفع رأس الخلاط ثم وضع الوعاء، ثم خفض رأس الخلاط ثانية ليثبت الوعاء، ويتميز هذا الإصدار بأنه صغير الحجم مما يسهل نقله وتخزينه، أما بالنسبة للإصدار الثاني فهو يحتوي على خطافات حاملة للوعاء خارجة من هيكل الخلاط لتثبيت الوعاء، ولكنه يعد صعب الاستخدام، فهي تجعل إضافة المكونات إلى الوعاء أصعب، إضافةً إلى أنها تتطلب إزالة الخطافات لإزالة الوعاء.

9- جودة الهيكل 

 ينبغي الانتباه إلى جودة أجزاء الهيكل الداخلية والخارجية  عند اختيار الخلاط.

10- الكفالة

ينبغي الانتباه إلى الكفالة والخدمات المقدمة لاستخدامها في حال تلف الخلاط.

11- السعر

يجب الانتباه إلى اختيار سعر الجهاز متوافقًا ومتناسبًا مع الخصائص التي يوفرها الخلاط.

الهاند بلندر (الخلاط اليدوي)

اخترع الخلاط اليدوي في عام 1950م في سويسرا والذي ما زال يستخدم إلى يومنا هذا، ويطلق عليه اسم عصا الخلط والخلاط المغمور أيضًا، وتكمن وظيفته الأساسية في خلط الأطعمة وهرسها وتحويلها إلى محاليل متجانسة، ويستخدم للخضار أو لصنع خليط المخبوزات، ويعتمد مبدأ عمله على وضع كمية من الأطعمة ثم غمر الخلاط فيها ليطحنها باستخدام شفرة تدور في نهايته إلى أجزاء صغيرة وخلطها، ويمكن فصل الجزء السفلي الذي يحتوي على الشفرة عن الجزء العلوي الذي يحتوي على المحرك، ويتميز بعدة أمور عن محضرة الطعام، وفيما يأتي عرض لأبرزها:

  1. يعد صغير الحجم مما يسهل نقله وتخزينه واستخدامه.
  2. يمكن استخدامه لوظائف الخلط الهرس بشكل سهل وسريع بأقل جهد.
  3. يتميز بصوته المنخفض في أثناء تشغيله، وذلك مقارنة بمحضرة الطعام.

عيوب استخدام الهاند بلندر

توجد بعض العيوب والسلبيات المترتبة على استخدام الهاند بلندر، وفيما يأتي عرض لأبرزها:

  1. قوة محركٍ أضعف من محضرة الطعام، مما يجعله غير قادرٍ على صنع العصائر الثخينة أو الخفيفة، أو طحن اللحوم.
  2. محدودية الكمية الناتجة؛ فهو يستخدم في طحن كميات قليلة من الطعام.
  3. قد تكون مؤلمة لليدين عند استخدامها لمدة طويلة.
  4. بعض الخلاطات اليدوية لها عدد مرات تشغيل محدودة.

خصائص الهاند بلندر

ينبغي الانتباه إلى عدة أمور عند اختيار الخلاط اليدوي المناسب لحاجات ربة المنزل، وفيما يأتي عرض لأبرز خصائصه:

  1.  يزداد سعر الخلاط بازدياد جودته وخيارات السرعة المتوفرة والقوة الكهربائية وعدد الملحقات.
  2. تتفاوت أحجام الخلاط اليدوي، وتتوفر أحجام صغيرة جدًّا منه يسهل حملها واستخدامها.
  3. تتوفر ألوان متعددة وتصميمات مختلفة للخلاطات اليدوية التي يمكن الاختيار منها.
  4. يمكن اختيار خلاط يدوي ذي سلك كهربائي، أو اختيار خلاطات لا سلكية تعتمد على شحن بطاريتها.
  5. تختلف الملحقات التي تتوفر لكل إصدار، وتتميز بأنها تجعلها قادرة على أداء وظائف تشبه محضرة الطعام.
  6. ينصح باختيار جودة هيكل ممتازة، خاص المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ والتي تتميز بعمرها الطويل.

نصائح استخدام الهاند بلندر

ينصح باتباع الأمور التالية عند استخدام الخلاط اليدوي:

  1. إغلاق الخلاط من زر التشغيل وفصله عن الكهرباء قبل إزالة الجزء السفلي وتنظيفه.
  2. تنظيف الشفرة والجزء السفلي مباشرة بعد الانتهاء من الطحن.
  3. الانتباه إلى اختيار الملحقات المخصصة للإصدار المستعمل.
  4. استخدم وعاء طويل مناسب لكمية الطعام لمنع تطايرها في أثناء طحنها.
  5. تجنب استخدام الخلاط اليدوي لطحن الطعام الموضوع على النار مباشرة قبل قراءة إرشادات المستخدم للتأكد من مناسبته لهذه المهمة.
  6. إمالة الخلاط بزاوية على الطعام وتحريكه تدريجيًّا للحصول على نتيجة أفضل وفي وقت أقل.
المصدر
foodal3benefitsofwhich.cocoolbluefromcooktochefkentfromcooktochef
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق